قد يتسأل بعض الباحثين عن كيفية وشروط نشر الأبحاث العلمية في سكوبس حيث ان هناك الكثير من التفاصيل التي لا يكن الباحث على علم بها بخصوص هذا الموضوع، حيث ان المجلات المصنفة عالميا بتصنيف سكوبس تعتبر من أصعب المجلات التي يمكن الباحث النشر فيها، وذلك لأنها لا تقبل الا الباحثين الذين يمتلكون الخبرة الكافية لكتابة الابحاث على حسب مجلة سكوبس الذي لا تقبل البحوث العشوائية التي لا تحتوى على مضمون واضح وتنسيق على حسب المطلوب.

كما أن المجلات العلمية المحكمة في سكوبس تعتمد على فريق كامل من خبراء متخصصين لضمان التأكد ان البحث بمستوى يليق باسم وشهرة المجلة، ولهذا إذا أرادت النشر في تلك المجلات عليك الالتزام بكافة القوانين المتبعة.

كيفية وشروط نشر الأبحاث العلمية في سكوبس

قبل نشر الأبحاث في سكوبس عليىنا اولا ان نهتم بقوانين وطبيعة العمل في العمل، حيث تختلف كل مجلة عن الاخرى من حيث الشروط، لذلك على كل باحث الا ينظر الي شهرة المجلة او شكلها الخارجي وانما من الافضل ان يتوجه الباحث مباشرة الى خانة التعليمات الخاصة بكافة التفاصيل المتعلقة بالشروط القبول، وعلى الاغلب ان تلك الشروط تتلخص في عدم سرقة البحث من اي جهة، او طريقة كتابة البحث وعدد الصفحات وغيرها من الشروط الواجب تنفيذها حتى يتم قبول البحث ويتم اعتماده من لجنة التحكيم.

كيفية نشر الأبحاث العلمية المحكمة في سكوبس

ان قاعدة سكوبس من اهم القواعد التي يمكنها ان تقوم بنشر الأبحاث في جميع أنحاء العالم، لذلك على كل باحث ان يهتم بدقة البحث من حيث اللغة وجودة الترجمة في حالة إذا كان البحث باللغة الانجليزية، لذلك من الافضل في حالة عدم الخبرة في مجال الترجمة ان يلجا الباحث إلى مواقع الترجمة، وفي حالة كتابة البحث باللغة العربية ولم يكن الباحث على علم بالنحو والصرف فانه من الافضل اللجوء الى مواقع التدقيق اللغوي، واخيرا لابد على كل باحث ان يهتم بالمراجع والمصادر المؤكدة التي يهتم بها المحكمين لقبول البحث.

لجنة التحكيم في مجلات سكوبس

ان أعضاء لجنة التحكيم يتمتعون بالصرامة الشديدة في التعامل، حيث انها لا تتأثر باي عوامل شخصية او نفسية، لذلك فأنها تمنح البحث الوقت الكامل للمراجعة، مع العلم ان اللجنة لا تقبل أي محسوبية او رشاوي لقبول البحث، كما انه يتم تبادل الرسائل الالكترونية حول أسباب رفض البحث او طلب التعديل على في حالة وجود أخطاء.

شروط نشر الأبحاث العلمية في سكوبس

1.     توفير المصادر والمراجع المطلوبة للبحث

ان أهم المعايير التي يجب النظر اليها في تلك الحالة هي الاستناد إلى الحقائق الملموسة التي يجب ان يتضمنها البحث، ولهذا يجب ان يتم توثيق البحث المراد نشره بالمصادر والوثائق المؤكدة التي تدعم الحقائق العملية التي يحتوي عليها البحث مع العلم انه يجب ان يتم كتابة اسم المراجع في اسفل البحث باللغة واضحة ومفهومة سواء كان المصدر كتاب او موقع او مجلة من الافضل كتابته، حتى يتم التأكد من المعلومات عند المراجعة البحث.

2.     كتابة الفرضيات بصورة منطقية

يجب ان يتم كتابة الفرضية في البحث المقدم على اساس منطقي وعلمي على حسب النظريات التي قد قام بها الباحث خلال كتابة البحث، وتعتمد تلك الفرضيات اعتماد كلي على خبرة الباحث الشخصية في مجال تخصيصه وذلك من خلال تقدم الفرضية التي تبنى على وجهة نظره وليس على أساس نظري غير واضح، ان الفرضيات بشكل عام تعتبر من اهم التوقعات التي قد تم استنتاجها على المعلومات المثبتة في بداية البحث وهي مهمة للغاية في عملية البحث.

3.     كتابة مضمون البحث دون الحاجة الى الاطالة

لا تهتم مجلات سكوبس بأي شكل من الأشكال بمحتوى البحث المطول، الذي لا يحتوي على النظريات المختصرة التي تحتوي على المضمون السليم للبحث، فلا يقبل البحث في حالة المماطلة وكتابة محتوى مكرر من حيث الصياغة، لذلك يجب كتابة المحتوى النظري المختصر المفيد، ولهذا فإن المجلات قد حصرت عدد صفحات المجلة في أرقام محددة حتى تتحقق لجنة التحكيم من جودة البحث النظري، لذلك فإننا قد نجد ان الكثير من تلك المجلات لا تسمح بقبول أكثر من 40 صفحة فقط.

شروط نشر الأبحاث العلمية في سكوبس

4.     اختيار التخصص المطلوب في المجلة

لا يتم قبول البحث في حالة إذا كانت المجلة غير متخصصة في المجال، بمعنى ابسط حتى يتم توضيح الفكرة، لا يمكن ارسال البحث التابع للباحث في مجال الطب الى مجلة من المعروف عنها انها مختصة بالمجال الهندسي، حيث إنه ودون أي مناقشة سوف يتم رفض البحث أو عدم النظر فيه في الاساس.

5.     تنسيق البحث على حسب المحتوى

يجب على الباحثين اضافة المواد الذي تمت الاستعانة بها في البحث إذا كان البحث هندسي او طبي، مع العلم ان إضافة تلك المواد على حسب الشروط التي يتم وضعها في المجلة، الى جانب اضافة العناوين الاصلية والفرعية مع اضافة الهوامش والحواشي وفي النهاية لابد من اضافة البريد الإلكتروني.

6.     كتابة محتوى بحثي هادف

لا يقبل البحث إذا لم يكن على المستوى المطلوب من حيث الاهمية، بمعني اخر انه يجب ان يكون البحث يتلاءم مع أهداف العصر وتطورات المجتمع التي تحتاج إلى أفكار جديدة تساهم في تنمية المجتمع وبنائه، ولهذا لا تقبل مجلات سكوبس أي محتوى غير هادف ولا يعبر عن مضمون الرسالة.

7.     عدم سرقة البحث في مجلة أخرى

يتم الكشف على محتوى البحث من قبل لجنة تحكيم على أعلى مستوى، ويتم قبول البحث على الفور إذا كان حصري ومقتبس من مجلة أخرى، ولهذا رفض البحث بشكل نهائي في حالة عدم إثبات ان البحث اصلي او اذا تم اكتشاف سرقة البحث من أي جهة أخرى، كما انها يقوم بفرض شروطها على مقدم البحث ان يكتب تعهد بعدم النشر في أي مكان آخر حتى تكون لها الأسبقية في حقوق النشر.

8.     الالتزام بعدد الصفحات المشروطة في المجلة

تضع مجلات سكوبس قواعد خاصة فيما يختص بعدد الصفحات، على سبيل المثال قد نجد بعض المجلات لا تقبل أقل من أربعين صفحة في حالة إذا ما كان البحث يحتاج إلى زيادة المحتوى، وتلك المجلات غالبا ما تكون المجلات الهندسية التي تحتاج إلى وضع رسوم وبيانات من اجل اثبات قيمة البحث بالبراهين، وهناك مجلات أخرى قد يتجاوز عدد صفحاتها من عشرين إلى ثلاثين صفحة وغالبا ما تكون المجلات الأدبية، ولكن ينصح بعدم التطويل أو كتابة المحتوي بغرض الحشو وكتابة نص غير مفهوم على امل ان يتم قبول البحث.

ختاماً في نهاية مقالتنا نرجو ان نكون قد أوضحنا لكم كيفية وشروط نشر الأبحاث العلمية في سكوبس، مع العلم ان هناك الكثير من الطرق التي يمكن من خلالها ان نتعرف منها جيدا كيفية الوصول الي تلك المجلات، وذلك عن طريق البحث عنها في الانترنت، ان كل ما على البحث فعله هو كتابة التخصص او اسم المجلات العلمية، وسوف تظهر لهم على الفور قوائم تتيح للباحث فرصة إيجاد المجلة المناسبة.

شارك المقال مع أصدقائك